الهاتف Galaxy S9 لن يضم مستشعر بصمات الأصابع في شاشته، وفقا لتقرير جديد

IMG_20171110_104108.jpg

تردد منذ بضعة سنوات بأن شركة سامسونج تخطط لتضمين مستشعر ضوئي لبصمات الأصابع في هواتفها الذكية الراقية. وهذا النوع من مستشعرات بصمات الأصابع قادر على قراءة بصمات الأصابع حتى لو كان تحت الشاشة. ولقد سمعنا في الفترة الماضية شائعات حول إمكانية تضمين هذا النوع من مستشعرات بصمات الأصابع في شاشة الهاتف Galaxy S9، ولكن نحن هنا مع تقرير جديد ينفي ذلك.

هذا التقرير الجديد الذي وردنا اليوم من كوريا الجنوبية يشير إلى أن الهاتف Galaxy S9 لن يضم مستشعر ضوئي لبصمات الأصابع، وهذا ما يعني بأن الهاتف Galaxy S9 لن يضم مستشعر بصمات الأصابع في الشاشة. وعلى الرغم من أن بعض الشائعات تشير إلى أن الهاتف Galaxy S9 قد لا يضم مستشعر بصمات الأصابع تماما، فهذا التقرير الجديد يقترح تضمين مستشعر بصمات الأصابع في الواجهة الخلفية على غرار هواتف Galaxy S8 و Galaxy Note 8.

وبناء على ما يقال، فيبدو أن شركة سامسونج وضعت اللمسات الأخيرة على المواصفات التقنية للهاتف Galaxy S9، وأنها سوف تبدأ عملية الإنتاج الضخم لهذا الهاتف في شهر ديسمبر المقبل.

مرة أخرى، نحن نسمع شائعات بأن الهاتفين Galaxy S9 و +Galaxy S9 سيصدران في وقت مبكر عن المعتاد بحيث إقترحت الشائعات الأخيرة إمكانية الإعلان عن هواتف Galaxy S9 الجديدة في شهر يناير المقبل، وإصدارها في شهر فبراير الموالي. نسمع هذه الإشاعة كل عام، ولكن ما إذا كان ذلك سيتحقق في الواقع أم لا، فهذه مسألة مختلفة تماما.

Advertisements